أخبار صحفية


الاجتماع السادس والعشرون للجمعية العمومية

لبرنامج تمويل التجارة العربية


 

عقد صباح يوم الخميس الموافق 2 ابريل (نيسان) 2015، في مقر برنامج تمويل التجارة العربية في مدينة أبوظبي، الاجتماع السنوي السادس والعشرون للجمعية العمومية للبرنامج برئاسة معالي عبد الرحمن بن عبدالله الحميدي الرئيس التنفيذي رئيس مجلس الإدارة. حضر الاجتماع ممثلون عن المساهمين في رأسمال البرنامج، يأتي في مقدمتهم صندوق النقد العربي والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي وعدد من المؤسسات والهيئات المالية المتخصصة والبنوك المركزية والتجارية في الدول العربية.

استعرض معالي عبد الرحمن بن عبدالله الحميدي في تقرير رئيس مجلس الإدارة إلى الجمعية العمومية منجزات البرنامج خلال عام 2014 مشيرا إلى أن القيمة الإجمالية للتسهيلات التي وافق البرنامج على توفيرها خلال العام الماضي 2014 حوالي (802) مليون دولار، وبلغت قيمة السحوبات خلال العام حوالي (797) مليون دولار أمريكي ليرتفع إجمالي ما وفره البرنامج منذ إنشاؤه في تمويل التجارة العربية إلى ما يزيد عن (11) مليار دولار أمريكي.  كذلك أحيطت الجمعية علماً بتسمية وتعيين وكالات وطنية جديدة خلال عام 2014 ليرتفع على أثرها عدد الوكالات الوطنية المعتمدة في تسعة عشرة دولة عربية وخمس أقطار أجنبية ليصبح (207) وكالة وطنية كما في نهاية العام.

وبمناسبة مرور 25 عام على تأسيسه (1989 – 2014)، أشاد معالي عبد الرحمن بن عبدالله الحميدي في التقرير إلى الجمعية العمومية بأهمية دور البرنامج في تنمية التبادل التجاري بين الدول العربية موجزاً ما تم انجازه خلال تلك الفترة من توسع  وتنوع في الأدوات المستخدمة في نشاط التمويل والاستفادة المحققة لكافة الدول الأعضاء، ونوه أيضاً بتطور الخدمات التجارية الأخرى المتمثلة بشبكة معلومات التجارة ونشاط الترويج للتبادل التجاري بين الدول الأعضاء من خلال عقد اللقاءات للمصدرين والمستوردين العرب في قطاعات انتاجية واعدة. وفي الجانب المالي أكد معالي عبد الرحمن بن عبدالله الحميدي على ثبات وعافية المركز المالي للبرنامج من خلال ما تحقق خلال ال 25 عام حيث بلغ إجمالي الأرباح السنوية ما يزيد عن 627 مليون دولار أمريكي، كما وتزامناً مع أهمية تدعيم الموارد المالية تمكن البرنامج من توزيع أرباح على المساهمين نقداً وعلى شكل أسهم تجاوزت في مجموعها عن 500 مليون دولار أمريكي. ونتيجة للتوسع المرتقب في نشاط التمويل، قرر المساهمون عام 2013 زيادة رأس المال بمضاعفة المصرح به إلى 1 مليار دولار أمريكي.  في الختام كان التأكيد على الاستمرار في المسيرة والتطلعات للسنوات القادمة نحو تطوير وتوسيع نشاط التمويل والخدمات التجارية الأخرى تحقيقاً للأهداف التي أنشئ من أجلها البرنامج.

اعتمدت الجمعية العمومية التقرير السنوي والبيانات الختامية المدققة للبرنامج عن السنة المنتهية في 31 كانون الأول (ديسمبر) 2014. وأخذت الجمعية العمومية علماً فيما انجز في زيادة رأس مال البرنامج، تظهر البيانات المالية المدققة للعام 2014 بأن حقـــوق المساهمين قد ارتفعت متجاوزة 1.1 مليار دولار أمريكي كما في 31 كانون الأول (ديسمبر) 2014، نتيجة استكمال المساهمين اجراءات سداد حصصهم في زيادة رأس المال، كما وأنضم ثلاثة بنوك تجارية إلى قائمة المساهمين ليرتفع بذلك عدد المساهمين إلى (53) مؤسسة مالية ومصارف عربية. تجدر الإشارة إلى أن رأس مال البرنامج المصرح به قد تمت زيادته بموجب قرار الجمعية العمومية عام 2013 ليصبح (1) مليار دولار أمريكي موزعة على 200 ألف سهم بقيمة إسمية 5 ألف دولار أمريكي للسهم الواحد.  أيضاً قررت الجمعية العمومية توزيع 60% من صافي الدخل حصص أرباح نقدية على المساهمين المقيدين في سجلات البرنامج كما في 31 كانون الأول (ديسمبر) 2014، تستحق السداد في نهاية حزيران (يونيو) 2015.

في نهاية اجتماعها، عبرت الجمعية العمومية عن عميق شكرها وخالص تقديرها لدولة الإمارات العربية المتحدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد بن سلطان آل نهيان وصاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حفظهما الله، على استضافتها لمقر البرنامج، وعلى الرعاية الكريمة التي يلقاها البرنامج ومنسوبيه، الأمر الذي يساهم في أداء تسهيل مهامهم بكفاءة ويسر.

أبوظبي بتاريخ 2 ابريل (نيسان) 2015